Google+ معركة لمدة 4 ساعات بين صياد وأخطر سمكة في المياه العذبة!

استطاع الصياد البريطاني جيرمي واد (53 عاما) عمل فخ لاكبر واخطر الاسماك في المياه العذبة، حسب ما ذكرته جريدة «الديلي ميل» البريطانية.

لم يتخيل جيريمي انه سيفوز في المعركة التي استمرت اربع ساعات من المواجهة على نهر بارانا قرب بوينس ايرس، واستطاع الصياد رفعها نحو الشاطئ.

وتعد هذه السمكة من الاسماك المسطحة، وهي واحدة من اعنف انواع الاسماك المتواجدة في الانهار العذبة في العالم، ومعروف عنها قدرتها على قتل كل من يتعرض لها بشوكتها القاتلة السامة، وقام جيري بارتداء زوج من القفازات الواقية من طعنات السمكة.

وقال انه استطاع التغلب عليها بعد ان شل هجماتها القاتلة، وهي عادة ما توجه هجماتها للقدمين والكاحلين والجرح يكون صعبا للغاية لا يلتئم بسرعة. واضاف: انه في نهاية المغامرة شعر بالتعب الشديد عندما سحبها من المياه، وكان شكلها دائريا ضخما، محدبا في الوسط، وبنفس لون الرمال.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+