Google+ قراصنة جزائريون يخترقون مواقع ليبية انتقاما لمقتل القذافى

هاجم قراصنة إلكترونيون جزائريون مواقع إلكترونية تابعة لهيئات رسمية فى ليبيا انتقاما لمقتل القذافى وردا على تهديدات بعض ثوار ليبيا بنقل المعركة إلى الجزائر.

وذكرت صحيفة “النهار الجديد” الصادرة صباح اليوم الأحد، أنها رصدت موقعين رسميين فى ليبيا على الأقل جرى اختراقهما من قبل قراصنة جزائريين وتعطيل عملهما، ويتعلق الأمر بموقع البنك المركزى الليبى ومركز الأحوال المدنية فى ليبيا، مشيرة إلى أن اثنين من القراصنة الجزائريين يطلقان على نفسهما اسم فريق (خاميكس) تمكنا من اختراق موقع مركز الأحوال المدنية فى ليبيا.

وأضافت الصحيفة أن موقع البنك المركزى الليبى تعرض أيضا لعملية قرصنة واختراق حالت دون تشغيله، حيث ظل الموقع معطّلا طيلة يوم أمس فى إشارة إلى جسامة الهجوم الإلكترونى الذى تعرض له.

وكانت إحدى الجمعيات الأهلية الجزائرية بولاية تبسه قد فتحت فى أواخر شهر أكتوبر الماضى – وعقب مصرع العقيد الليبى معمر القذافى على يد ثوار ليبيا فى معركة بمدينة سرت – سجل عزاء أمام المواطنين المتأثرين بمشهد قتل القذافى لتقديم التعازى لعائلته.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+