Google+ حسين فهمي: أنا بريء من تسجيل سعاد حسني
 

 تحدث الممثل المصري حسين فهمي عن سبب زج اسمه في قضية مقتل الفنانة سعاد حسني قائلا إنه لا علاقة له بمونتاج التسجيل

الصوتي الذي سجلته وبث في مهرجان القاهرة السينمائي. وقال فهمي في حوار أجرته معه “سي إن إن” العربية أمس إن الموضوع

تعود جذوره إلى أول دورة ترأس فيها مهرجان القاهرة السينمائي، فقرر وقتها تكريم الفنانة سعاد حسني، وكانت تقيم في بريطانيا،

فطلب منها الحضور، لكنها امتنعت من ذلك، فطلب منها تسجيلاً صوتياً يُعرض على جمهورها وقت التكريم، فسجلت التسجيل

الصوتي في استوديوهات “بي بي سي”، وتمت إذاعة التسجيل في الحفل. وبعد وفاتها ادعت أسرتها أنها ذكرت في التسجيل اسم

من يريد قتلها، وأن فهمي أجرى مونتاجا للصوت، وهو ما نفاه فهمي قائلا “قلت لهم إنه بإمكانهم إحضار النسخة الأصلية من

استوديوهات بي بي سي في بريطانيا”.

وحول الدراما والسينما المصرية بعد ثورة 25 يناير، قال فهمي “أتوقع أن تنهض الدراما المصرية، ويرتفع سقف الحرية في

الموضوعات التي تناقش، وسيفتح المجال بصورة أكبر أمام مناقشة قضايا المجتمع”.

وأكد فهمي أنه ضد فكرة إعادة إحياء الأفلام القديمة في صورة مسلسلات، لأن كثيرا من الأفلام التي أعيد إحياؤها لا يحتمل سياقها

الدرامي أن تصبح مسلسلاً. 

يذكر أن حسين فهمي قدم عملين في شهر رمضان الماضي هما “تلك الليلة” و”المكتوب على الجبين”.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+