Google+ قيادي اخواني: حماية المشروع الاسلامي أهم من اللحية
قال د.حمدى حسن القيادى الإخوانى وعضو مجلس الشعب السابق عن الحرية والعدالة، أن إطلاق اللحية لاتحتاج لحكم قضائي ، فهذا خطأ من البداية وليست كل أحكام القضاء بريئة فهناك ألغام يجب أن نعرفها ونتجنبها وهذا من الحكمة.
 
وأشار حمدى حسن، أن هناك الكثير بالشرطة يرفضون المشروع الإسلامي ويشجعون البلطجة، وتسائل: هل نتركهم ونجلس بحجة اللحية ونحن أولي بحماية مشروعنا باللحية أو بدونها.
 
ووجه حسن فى تغريدات عبر حسابة الرسمى ، رسالة للضباط الملتحين الذين يتظاهرون اليوم للمطالبة بعودتهم للعمل: ” أيهما أولي شرعا إقامة العدل بين المواطنين وحفظ أمنهم وحمايتهم من البلطجية أم اللحية والجلوس بالمنزل لحين الموافقة عليها “.
 
وأضاف القيادى الإخوانى: ” نتشاجر من أجل اللحية ونترك المجرمين ليهدموا الثورة كلها  ترتيب الأولويات وحسن الفطنة من الشرع حماية الثورة ومشروعها أولي من اللحي”.
 
يذكر أن مجموعة الضباط الملتحين والمتظامنين معهم، من التيارات الإسلامية يتظاهرون اليوم أمام مبنى محافظة القاهرة، للمطالبة بتنفيذ الأحكام القضائية التى حصلوا عليها، المتعلقة بعودتهم للعمل والحصول على كافة مستحقاتهم المالية.

بواسطة : noor

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+