Google+ ريال مدريد يلتهم فالنسيا بخماسية

سحق ريال مدريد ضيفه فالنسيا بخماسية نظيفة سجلها جميعا في الشوط الأول، وقلص أتلتيكو مدريد الوصيف الفارق مع برشلونة المتصدر إلى 8 نقاط بعد فوزه على ضيفه ليفانتي 2-صفر الأحد، في المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولعب الحارس إيكر كاسياس والمهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في التشكيلة الاساسية بعد التباينات الأخيرة مع المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، وغاب المدافع سيرخيو راموس لإيقافه بسبب اعتراضه على التحكيم في مباراة سلتا فيغو.

يذكر أن فالنسيا الذي فاز في آخر 3 مباريات له في الدوري، خسر أمام ريال مدريد صفر-2 منتصف الأسبوع الماضي في ذهاب ربع نهائي الكأس.

وعلى ملعب “ميستايا” الذي عاد ريال منه فائزا في الرحلات الثلاث السابقة، افتتح الأرجنتيني غونزالو هيغواين التسجيل للفريق الملكي موقعا هدفه الثامن هذا الموسم والسادس على ملعب فالنسيا، ليعادل رقم أسطورة النادي ألفريدو دي ستيفانو (9).

وعزز الأرجنتيني أنخل دي ماريا النتيجة بعد فاصل مهاري مميز من رونالدو على الجهة اليسرى (35)، ثم هز رونالدو شباك الحارس البرازيلي دييغو ألفيش بعدها بدقيقة مسجلا هدفه السابع عشر هذا الموسم (36)، قبل أن يضيف الهدف الرابع لفريقه والثامن عشر له في الدوري بعد عرضية مميزة من دي ماريا هيأها الألماني مسعود أوزيل بأسلوب رائع لكريستيانو (41)، ليبدأ جمهور فالنسيا بمغادرة الملعب قبل انتهاء الشوط الأول.

وقبل الدخول إلى غرف الملابس، قضى دي ماريا على آمال فالنسيا مسجلا هدفه الثاني والخامس للفريق الملكي بعد تمريرة من أوزيل (45).

واقتصرت أضرار فالنسيا على الأهداف الخمسة في الشوط الأول، ليعود ريال إلى العاصمة بانتصار جديد عزز فيه مركزه الثالث، ومقلصا الفارق مع برشلونة المتصدر إلى 15 نقطة.

واستغل فريق العاصمة الآخر، أتلتيكو مدريد، سقوط برشلونة للمرة الأولى هذا الموسم أمام مضيفه ريال سوسييداد 203 السبت، رافعا رصيده إلى 47 نقطة من 20 مباراة مقابل 55 للفريق الكتالوني.

وعادل أتلتيكو أفضل سلسلة من الانتصارات على أرضه في تاريخ مشاركاته في الدوري، بعد تحقيقه الفوز الـ12 على التوالي، على غرار موسمي 1939-1940 و1940-1941.

وعلى ملعب “فيسنتي كالديرون”، سجل أدريان لوبيز ألفاريز (32) وخورخي ريسوريكسيون “كوكي” (60) هدفي الفائز.

وحقق بلد الوليد فوزه الثاني على التوالي على حساب ريال سرقسطة 2-صفر.

وسجل خافي غويرا (12) وأوسكار غونزاليس (74) هدفي الفائز الذي رفع رصيده إلى 28 نقطة في المركز العاشر، فيما مني سرقسطه بخسارته الثالة على التوالي (22 نقطة).

وترك أوساسونا ذيل الترتيب بفوزه على ديبورتيفو لاكورونيا 2-1 الذي هبط بدوره إلى القاع.

وسجل كيكي سولا (26) وخوان فرانسيسكو مارتينيز (61) هدفي الفائز وخافيير كامونياس (90+2) هدف ديبورتيفو.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء ريال بيتيس مع أتلتيك بلباو.

يذكر أن ترتيب فرق الصدارة حتى الآن كالآتي:

1- برشلونة 55 نقطة من 20 مباراة

2- أتلتيكو مدريد 47 من 20

3- ريال مدريد 40 من 20

4- ريال بيتيس 34 من 19

5- ملقة 32 من 20

بواسطة : Meso

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+