Google+ تتويج سعودية كملكة جمال الأخلاق
تتويج سعودية كملكة جمال الأخلاق

فاطمة عبدالجليل

 

توجت السعودية مرام زكي آل سيف من جزيرة تاروت سيدة لجمال الأخلاق في بر الوالدين في المرحلة النهائية من المسابقة، وحلت فاطمة عبدالجليل من الاحساء وصيفة أولى، وفاطمة سعيد البيك وصيفة ثانية، وذلك في حفل أقيم على قاعة الملك عبدالله الوطنية في محافظة القطيف مساء أمس على مستوى المنطقة الشرقية السعودية.

وتسلمت مرام آل سيف، وهي من مدينة تاروت التي اختيرت من بين 5 متباريات من أصل 10 وصلن إلى المرحلة الثانية من عمر المسابقة بعد تصفيات المرحلة الأولى للمتسابقات اللائي تراوحت أعمارهن بين 16 و24 عاما.

وبحسب صحيفة «الشرق» السعودية فقد حصلت سيدة الأخلاق، إضافة إلى اللقب والتاج، على مبلغ 10 آلاف ريال، فيما حصلت الوصيفتان على مبلغ 5000 ريال.

وأجابت السيدة الفائزة عن سؤال موحد وجه إلى خمس متباريات، وهو: ماذا سيضيف لك اللقب إذا تأهلت؟ وماذا ستضيفين له؟ فقالت: سيشجعني على تحقيق طموحي وأهدافي التي ستحفز أبناء وطني ليؤمنوا بأنفسهم وبأنهم قادرون على إحداث تغيير في المجتمع بأكمله، مشيرة إلى أن مشروعها «التأهيل الوظيفي لذوي الاحتياجات الخاصة»، تسعى لتحقيقه، وتنسيق العمل مع الجهات المختصة، لإيجاد فرص وظيفية لهم تؤهلهم لسوق العمل.

وتقول سكينة فهيم آل زين الدين (22 عاما)، من مدينة سيهات التي تدرس في جامعة الدمام قسم محاسبة في السنة الرابعة: «أحببت خوض غمار المسابقة لما اشتملت عليه من ورش ودورات ومحاضرات متنوعة لتطوير ذاتي، والصعود بها عاليا، بغض النظر إن كنت فزت باللقب أو لا»، مشيرة إلى أنها تطمح إلى أن تنشر كيفية تعلم لغة الإشارة في المجتمع، وهي ترغب في الحديث مع المسؤولين لتبني مشروعها بعنوان «قلوبنا تسمعهم» بإقامة دورات خاصة لهذه اللغة، يتعلم منها الأصحاء لغة تخاطب البكم دون وسيط.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+