Google+ وزراء التعاون الخليجي يتشاورون قبيل قمة “التضامن”

 

مجله 6
 

عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي، مساء الأحد، اجتماعاً تشاورياً في السعودية عشية انعقاد القمة الإسلامية، الثلاثاء القادم، والتي ستطغى الأزمة السورية على مناقشاتها.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون، عبداللطيف الزياني، للصحافيين “إنه اجتماع يهدف إلى تنسيق مواقفنا قبل القمة الإسلامية، وخصوصا في ما يتعلق بالملف السوري”، بحسب تقرير لوكالة فرانس برس، الأحد.

 

وعقد وزراء خارجية البحرين والإمارات العربية المتحدة وعمان وقطر والكويت، إضافة إلى وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، نزار بن عبيدة المدني، اجتماعا استمر نحو ساعتين في مدينة جدة السعودية.

وغاب عن الاجتماع وزير الخارجية السعودي، الأمير سعود الفيصل، الذي خضع أخيرا لجراحة في الأمعاء.

وأوضح الزياني أنه بعد الاجتماع السداسي، سيعقد الوزراء الخليجيون اجتماعا آخر مع وزراء 8 دول عربية وإسلامية بهدف تنسيق المواقف حيال الأزمة السورية.

وهذه الدول هي تركيا والسنغال وليبيا وتونس والمغرب وجيبوتي والسودان والأردن.

ويعقد قادة 57 دولة إسلامية قمة طارئة الثلاثاء القادم في مكة المكرمة بمبادرة من العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز.

بواسطة : noor

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+