Google+ فيليب ستارك يُقر بأنه يتعاون مع عائلة جوبز وليس مع «آبل»
 فيليب ستارك يُقر بأنه يتعاون مع عائلة جوبز وليس مع آبل
أكد المصمم الفرنسي فيليب ستارك الذي كان قد أعلن الجمعة الماضي عن مشروع «ثوري» يعده إلى جانب شركة «آبل»، أن تعاونه في الواقع ليس مع المجموعة المعلوماتية الأميركية بل فقط مع عائلة مؤسسها الراحل ستيف جوبز.

وكشف مكتبه الإعلامي لوكالة «فرانس برس» أنه «كان قد أطلق مشروعا مع ستيف جوبز وهو يواصل العمل عليه اليوم مع لورين زوجة ستيف. لكن هذا المشروع يكتسي طابعا خاصا ولا يرغب فيليب ستارك بالإفصاح عن تفاصيل إضافية».

وكان المهندس الفرنسي قد أكد الجمعة الماضي لإذاعة «فرانس أنفو» أنه يتعاون مع «آبل» في إطار مشروع «ثوري» من شأنه أن يبصر النور في غضون ثمانية أشهر.

ورفض الإفصاح عن تفاصيل أخرى، متحججا بسياسة الكتمان التام التي تنتهجها الشركة الكاليفورنية.

لكن مجموعة «آبل» نفت هذه المعلومات التي أثارت ضجة على الشبكة المعلوماتية، في اتصال أجرته معها وكالة فرانس برس. وكان فيليب ستارك قد كشف لإذاعة «فرانس أنفو» أنه اجتمع مرارا وتكرارا في كاليفورنيا بمؤسس الشركة الشهير ستيف جوبز الذي توفي في أكتوبر الماضي.

وقال «طوال سبع سنوات، اجتمعت به مرة في الشهر في مدينة بالو ألتو وغيرها من المدن. وأنا أستمر في الذهاب كل يوم اثنين لرؤية زوجته إذ نحب ان نتناقش في مواضيع شيقة».

وبحسب الموقع الإلكتروني للصحيفة الاقتصادية «ليزيكو»، كان فيليب ستارك يعمل مع ستيف جوبز على تصميم يخت.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+