Google+ عبد الله صالح ينضم لنادي الرؤساء المضروبين بالحذاء

عبد الله صالح ينضم لنادي الرؤساء المضروبين بالحذاء

الرئيس اليمني علي عبد الله صالح
الرئيس اليمني علي عبد الله صالح

الرئيس اليمني علي عبد الله صالح يتعرض للرشق بالحذاء من جانب أحد المتظاهرين خلال تواجده بأحد الفنادق بمدينة نيويورك الأمريكية.

رمى متظاهر غاضب حذاءه باتجاه الرئيس اليمني علي عبد الله صالح أثناء مغادرته الفندق الذي يقيم فيه في نيويورك أمس الأحد.

وذكرت صحيفة (نيويورك تايمز) أن عددا محدودا من المتظاهرين تجمعوا أمام فندق (ريتز كارليتون) حيث ينزل صالح في نيويورك أمس، وبدؤوا بالهتاف ضده لدى خروجه.

وقالت متحدثة باسم الشرطة: إن رجلا اندفع باتجاه الرئيس اليمني واجتاز الشارع متجاهلا أوامر الشرطة ثمّ خلع حذاءه وحاول رميه على الرئيس، وتم اعتقاله بتهمة السلوك المخل بالنظام.

ولكن المتحدث باسم الائتلاف اليمني-الأمريكي للتغيير إبراهيم كتبي، قال إن شخصا آخر رمى حذاءه باتجاه الرئيس أيضا، وكاد أن يصيبه.

وقدرت الشرطة عدد المشاركين بالتجمع بحوالي 20 شخصا.

يذكر أن صالح الذي وقع على المبادرة الخليجية لنقل السلطة إلى نائبه كان وصل الشهر الماضي إلى الولايات المتحدة في إطار رحلة علاجية.

تجدر الإشارة إلى أن عددا من الرؤساء والمسؤولين في العالم تعرضوا للرشق بالحذاء، وكان أشهرهم الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش بعد قيام صحفي عراقي برشقه بالحذاء في بغداد عام 2008، إضافة إلى الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد والرئيس الباكستاني آصف علي زرداري.

بواسطة : Lena Sawalha

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+