Google+ زوجة أردوغان: “أسماء الأسد” أصابتني بخيبة أمل رغم صداقتنا القوية

 

نقلت صحيفة “حريت” التركية الصادرة أمس، عن زوجة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمينة أردوغان قولها بأنها كانت تربطها صداقة قوية مع أسماء زوجة الرئيس السوري بشار الأسد.

وأضافت أمينة أردوغان أن “الأحداث الدموية والمأساة الإنسانية في سوريا أذهلتني وآلمتني كثيراً، وتركت أسماء الأسد خيبة أمل كبيرة لدي مع العلم إنني فتحت لها قلبي”، وأبدت زوجة أردوغان، في حديثها الذي تناقلته وسائل الإعلام والفضائيات التركية، انزعاجها الشديد من أسماء الأسد التي تجاهلت رسائلها منذ اندلاع الثورة في سوريا، رغم ما يربطهما من علاقات وشيجة، قائلة “بعثت برسالة لأسماء الأسد خلال شهر أغسطس الماضي وطلبت منها الاتصال للتطرق بشأن الأوضاع في سوريا، ولكنها مع الأسف لم ترد علي حتى يومنا هذا، واستغربت لتصرفها”، وأكدت أمينة أنها كانت صديقة مقربة من أسماء “نعم نحن كنا بالفعل أصدقاء ولا يوجد بيننا أي بروتوكول واستضفتها لعدة مرات مع والدها، والدتها، أطفالها وكنا نسافر لسوريا على الأقل ثلاث مرات في السنة”.

يذكر أن أمينة أردوغان زارت قبل ثلاثة أيام مسلمي بورما، وظهرت بالفيديو وهي تبكي تأثرًا بما يحكيه أحد المسلمين عما عانوه من مجازر ارتكبت بحقهم، بينما احتضن وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو الرجل في محاولة لتهدئته.

 

بواسطة : noor

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+