Google+ قتل زوجته لأنها غيرت حالتها على «فيس بوك»
قتل زوجته لأنها غيرت حالتها على فيس بوك

 

قتل بريطاني (34 عاما) زوجته وام طفليه بسبب تغييرها لحالتها الاجتماعية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) من «متزوجة» الى «غير مرتبطة».

وكان خلاف نشب بين الزوجين قبل أيام من الجريمة وأدى الى انفصالهما وإرغام الزوجة له على مغادرة المنزل، ثم سارعت الى تغيير حالتها الاجتماعية الى غير مرتبطة الأمر الذي حطم الزوج وجعله يشعر بالإذلال على حد تعبيره. وعاد الشاب الى المنزل وتناول الساطور واقتحم غرفة النوم ليجد زوجته نائمة وبادرها بطعنات في الرأس والرقبة أدت الى وفاتها. وبرر الشاب ارتكابه للجريمة بكونه يجب زوجته ولا يستطيع تقبل وجودها مع شخص آخر، مشيرا الى ان شكوكا تراوده حول علاقة غرامية تربطها بمسؤول الرواتب في الشركة التي تعمل بها.

يشار إلى ان المحكمة حكمت على الزوج بالسجن مدى الحياة لإقراره بارتكاب الجريمة.

بواسطة : ba7r el wafaa

شاهد جميع مقالات

مقالات ذات صلة

اتبعنا على توتر – Twitter

صفحتنـا عـ Facebook

تواصل معنـا على Google+